منتديات البصائر الإسلامية



انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات البصائر الإسلامية

منتديات البصائر الإسلامية

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

.::: بَصَائِرَ لِلنَّاسِ وَهُدىً وَرَحْمَةً :::.


    طلب فتاوى

    avatar
    alhashimi
    طالب متميز

    ذكر عدد الرسائل : 163
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : طالب
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 54
    تاريخ التسجيل : 14/04/2008

    GMT - 12 Hours طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف alhashimi السبت مايو 30, 2009 1:08 am

    بسم الله الرحمان الرحيم

    والصلاه على اشرف خلق الله اجمعين

    اخوتي انا رايت مادام انتو افتتحتو هذا القسم فاكيد انتم قادرين على الوصول الى علمائنا الاجلاء

    وكون مجالس ال محمد محجوبه في اليمن ويوجد الكثير من الاعضاء الذين يضعون فتاواهم وينتظرون الرد شهورا عديده ولكن دون جدوى

    قررت ان انقل لكم هذه الفتاوى الى هنا على ان يذهب بعض منكم الى احد العلماء ويسئله وعلى الشخص الذي ذهب بالفتوى ان يدون الاجابه حرفيا وياتي بها الى هنا ويذكر اسم العالم مع مراعاه عدم زياده او نقصان من ما ذكره العالم

    وقبل ان انقل الفتاوى اريد رايكم في الموضوع ؟
    هل باستطاعتكم عمل هذا الشيء

    تحياتي للجميع



    المصلوب بالكناسه
    المصلوب بالكناسه
    مشرف
    مشرف

    ذكر عدد الرسائل : 341
    العمر : 30
    العمل/الترفيه : طالب
    اضف نقطة : 102
    تاريخ التسجيل : 07/12/2007

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف المصلوب بالكناسه الأحد مايو 31, 2009 12:54 pm

    السلام عليكم
    أظن ان اي عالم لايستطيع الامتناع عن إجابة اي سؤال سوى فقهي او حركي او سياسي او اي شيئ
    وهناك علماء يتواجدون بالقرب منا((
    السيد المولى العلامه/محمد بن محمد المنصور
    السيد المولى العلامه/ حمود بن عباس المؤيد
    السيد العلامه نائب مفتي الجمهوريه اليمنيه/شمس الدين شرف الدين
    وكذلك السيد العلامه يحي الديلمي
    وأيضآ السيد العلامه عبدالله الديلمي
    والعلامة محمد أحمد مفتاح
    والدكتور المرتضى المحطوري
    وغيرهم كثير
    فعلى العموم ماعليكم سوى وضع السؤال وعلينا إيصالها الى العلماء وأولوا الاختصاص ليجيبوا عليها
    وإنشاء الله ستقام ندوات يستضيف المنتدى من خلالها العلماء وغيرهم في العطله الصيفية
    تحياتي ولاتنسونا من صالح دعائكم


    __.:::::___:::::.__


    طلب فتاوى 309915112
    إقرع الباب وناد*** يارفيقآ بالعباد
    أناعبد وأبن عبد*** وإلى الحفرة غاد
    ليس لي زاد ولكن*** حسن ظني فيك زاد

    برحمت ربي نجى من نجى ### وحاز الامان بيوم الفزع
    avatar
    alhashimi
    طالب متميز

    ذكر عدد الرسائل : 163
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : طالب
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 54
    تاريخ التسجيل : 14/04/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف alhashimi الخميس يونيو 04, 2009 1:29 pm

    ان شاء الله اول ما يفتحو مجالس ال محمد بنقل الفتاوى الى هنا
    avatar
    alhashimi
    طالب متميز

    ذكر عدد الرسائل : 163
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : طالب
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 54
    تاريخ التسجيل : 14/04/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف alhashimi الثلاثاء يونيو 09, 2009 8:06 pm

    هذه اول طلبات الفتاوى وهي لحبيب الحسنين

    ونص طلب الفتوى كما يلي

    ارجو سرعه الرد عليها

    _____________________________________-

    سوال مهم ..............عاجل ....................


    السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

    و استفساري هو حول صلاة الجمعة
    1** قرات في الإنتصار ان هو لابد من امام ليس امام في الصلاة وانما امام قائم لصحة صلاة الجمعة ارجوا منكم التوضيح؟؟؟

    2*** كذلك قرات انه لابد من اربعة لانعقاد الجمعة و هنا اود ان اضع حالتي هنا ان ادرس و اسكن في معهد متخصص في اللغه و المسجد

    بعيد عنا بحيث حتى لو فيه مكرفون مانسمع الاذان و لا نستطيع الوصول الى هناك إلا عن طريق الباص
    تسغرق مدة لا تقل عن عشرة الى خمس عشر دقيقة اذا و صل الباص المطلوب عند وصولنا الى المحطه

    و للعلم الجمعة يوم دوام رسمي و غير مسموح فيه التغيب

    و التغيب فيه ضرر لا سيما اننا لازلنا في مرحلة التحضيرية

    و اتا في هذا السكن اكاد لا اجد إلا واحد يصل معي الجمعة مع انه يوجد مسلمون طلاب كثر لا كنهم يرفضون الصلاة ابدا


    و بعض الاحيان استطياع اقناع و احد او اثنين

    فما حكم صلاتنا الإثنين جمعة اذا كنا اثنيين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    و ما حكم صلاتنا ثلاثه اذا كنا ثلاثه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لانه كما قلت مره استطيع اقناع و احد و بعض الاحيان اثنين



    وهل تجب علي اجابة صلاة الجمعة اذا انعدم صاحب اقيم معه الجمعة..؟؟؟؟؟؟؟؟


    و ما حكم ترك الجمعة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    و ما حكم ترك الصلاة تكاسلا؟؟؟؟؟؟؟


    و ماحكم تاخير صلاة الفجر الى بعد طلوع الشمس باستمرار ؟؟؟؟؟؟؟



    و ماذا تنصحوننا تجاه هولاء الشباب المسلمون الذين يكادون ان يصلو الى العشرين
    علما
    ان منهم من يقول ان ترك الصلاة معصيه و ليست كفر و بعضهم من بلاد ماوراء
    النهر لا يعرفون من الإسلام إلا الإسم و برفضون التحدث عن الإسلام ومنهم
    من يقول ان الصلاة لا تكون إلا في بلده وهولاء كذلك من بلاد ما وراء النهر


    ارجوا من حضراتكم ان تسعفونا بالأجابة و ياليت ان تكون على صحيح مذهب الإمام زيد او يكون اجتهاد من علمائنا الافاضل

    يناسب حالتنا هذه


    سوف اكون ممنون لكم

    و ارجوا ان تكون الاحابه مع الدليل لان هنا اكثرهم ليس زيدي

    ارجوا من الاخوه الاسراع في الاجابه و اذا كان هناك طلب استفسار حول السوال فلتكتبوه و انا متابع للموقع باستمرار

    كل يوم

    و جزاكم الله الف خير
    اللهم صل على محمد و على ال محمد
    avatar
    مالك الاشتر
    عضو مشارك

    ذكر عدد الرسائل : 60
    العمر : 35
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : أخضري
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 33
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف مالك الاشتر السبت يونيو 13, 2009 7:14 pm

    عند سيدي العلامه الحجه مجد الدين المؤيدي أنه لا يشترط الأمام في صحة الجمعه؛ وهاك الفتوى:

    في صلاة الجمعة

    الجواب عن السؤال الأول وهو في موضوع صلاة الجمعة. فأقول والله تعالى الموفق للصواب وسلوك منهج السنة والكتاب: لاشك أن صلاة الجمعة شأنها عظيم وخطرها في الإسلام جسيم. وأن الآية في وجوب السعي إلى ذكر الله تعالى، وكذا الأخبار النبوية نصوص معلومة، ولكن حكمها حكم سائر ما افترضه الله تعالى في القرآن الحكيم من الصلاة والزكاة والصيام والحج وغيرها، مما وردت مطلقات ومجملات وعامات، وبين مجملها وقيد مطلقها وخصص عامها، وأوضح شرائطها وكيفية أدائها على لسان رسوله الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم كما قال جل جلاله: ((لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ))، ومن المعلوم المجمع عليه المسلَّم به أنه يقبل البيان للمجملات، والتقييد للمطلقات، والشروط في المشروطات، والتعيين للمحتملات ولو بأخبار الآحاد الصحيحات كما في أوقات الصلوات دخولا وخروجاً وجهة القبلة والطهارة ولزوم النية والتسمية والمضمضة والاستنشاق وأنصباء الزكاة وسقوطها في المال الذي لم يكمل فيه النصاب كالذهب والفضة مثلا مع وجوبها في الأموال بنص القرآن على العموم وغير ذلك مما لايحصر، فكيف إذا ورد البيان بنصوص الكتاب العزيز والسنة المطهرة الصحيحة الصريحة، فما بال هذا النص في الجمعة لايجوز تقييده ولاتبيينه ولاتخصيصه؟ لاشك أن ثمة هوى من البعض وعدم إمعان النظر أو الاغترار من البعض الآخر، إذا تقرر هذا.فأقول: هذا النص الظاهر القرآني بوجوب السعي إلى ذكر الله تعالى وكذا غيره من الأخبار مقيد بالنصوص القرآنية الكثيرة كقوله عز وجل: ((وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشَّيْطَانُ فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)) [الأنعام:28]، فحرم سبحانه القعود مع الظالمين تحريماً عاماً مطلقاً فلايخص إلا بدليل صحيح واضح، فهنا عمومان يمكن تخصيص كل منهما بالآخر فيرجع إلى الترجيح فآية النهي وغيرها من الآيات الآتية تقتضي الحضر والتحريم والعمل بالحاضر أرجح بالإتفاق والآيات القاضية بالتحريم مع ذلك، والأخبار أكثر وأقوى وأصرح فهي أرجح، أما إذا خاض الخطيب أو الإمام أو غيرهما فيما لايجوز كمدح الظلمة كما لايخلو في الغالب والدعاء لهم وكالجبر والتشبيه أحياناً فالذنب أعظم وأطم. وقد قال تعالى: ((وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللّهِ يُكَفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُواْ مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ)) [النساء:129] ومفهوم قوله: ((حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ)) مقيد بالتوبة للآية الأولى وغيرها أو يكون القعود للتبليغ أو نحوه، هذا والله تعالى يقول في الآية نفسها: ((فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ)) ولم يقل إلى معصية الله تعالى وسبه بنسبة القبائح إليه والكذب عليه والمدح لأعدائه وقد ورد: ((إذا مدح الظالم اهتز عرش الله)) أو كما قال وفي الخبر الصحيح: ((لايحل لعين ترى الله يعصى فتطرف حتى تغير أو تنتقل)) وفي بعض: أو تنصرف. وأيضاً في الحضور مع الظلمة إظهار المودة لهم والتولي والمعاونة لهم على طغيانهم والركون إليهم، هذا معلوم لاريب فيه، ولذا تراهم يحرصون على حضور جمعهم ويعاقبون على التخلف عنها والله عز وجل يقول: ((لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)) آخر آية المجادلة. ويقول تعالى: ((وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ)) [المائده:51] الآيات. ويقول تعالى: ((وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ)) [المائدة:2]، ويقول جل وعلا: ((وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ)) [هود:113]، والركون: هو الميل اليسير، وقد قال تعالى: ((لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)) [البقره:124]، ولو أوجب الحضور معهم مع مافيه من الميل إليهم وتقوية سلطانهم لكان من العهد.
    وأما السنة فكثير كقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((لايؤمنكم ذو خزبة في دينه)) . أخرجه في أمالي أحمد بن عيسى عليهما السلام إلى أمير المؤمنين عليه السلام والهادي إلى الحق والمؤيد بالله وأبو طالب وأحمد بن سليمان عليهم السلام وهو في الجامع الكافي، والخزبة: شبه الخدش وهو النقص. وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((لايؤمن مؤمناً فاجر ولايصل مؤمن خلف فاجر)) أخرجه في أمالي الإمام أحمد بن عيسى عليهما السلام وهو في الجامع الكافي وأصول الأحكام .
    وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((لايؤمن فاجر مؤمناً إلا أن يخاف سيفه أو سوطه)) . أخرجه المؤيد بالله وقال: في ذلك تصريح بالنهي عن الصلاة خلف الفاجر والنهي يقتضي فساد المنهي عنه على أنه إجماع أهل البيت عليهم السلام ولا أعلم فيه منهم خلافاً. انتهى كلامه عليه السلام.
    وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((لايؤمن فاجر مؤمناً)) رواه ابن حجر في بلوغ المرام. وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((إن سركم أن تقبل صلواتكم فقدموا خياركم فإنهم وفدكم فيما بينكم وبين ربكم)) رواه الحاكم، وهذا هو إجماع أهل البيت عليهم السلام رواه أئمتهم الثقات الأثبات، فلايضر خلاف بعض المتأخرين لسبق إجماع سلفهم، وإن حملوا على السلامة لعدم تعمدهم لمخالفة الإجماع، وللشبهة.
    ومن نصوص أعلامهم قول إمام الأئمة زيد بن علي عليهما السلام: ((لاتصل خلف الحرورية (الخوارج) ولا خلف المرجئة ولا القدرية ولامن نصب لآل محمد حرباً )) . وقوله عليه السلام: ((ليس يجب عليك السعي إلى أئمة الفسقة إنما يجب عليك السعي إلى أئمة الهدى)) .
    وقال الإمام المؤيد بالله عليه السلام: فإن قيل من أين قلتم إن السلطان الظالم لاتصح معه الجمعة؟ قال: قيل له: لقوله تعالى: ((وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ)) [هود:113] ولاركون في باب الدين أوكد من أن تعلق بهم صلوة الجمعة، وروى محمد بن منصور بإسناده إلى إبراهيم بن عبدالله بن الحسن أنه سئل عن الجمعة هل تجوز مع الإمام الجائر؟ فقال: إن علي بن الحسين وكان سيد أهل البيت كان لايعتد بها معهم وهو مذهب جميع أهل البيت فيما عرفته، ومذهبنا أن إجماعهم حجة. انتهى كلامه عليه السلام.وقال الإمام القاسم بن محمد عليهما السلام في الجزء الثاني من الاعتصام: ولايقتدي بأئمة الجور أحد من المؤمنين ولايكونون لهم أئمة لقوله تعالى: ((وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ)) وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: ((ولايؤمن فاجر مؤمناً..)) إلى آخره. ومن المعلوم أنه لايجوز الإنكار على من تابع أحداً من أئمة الهدى فكيف من تابع إجماعهم، وللمخالفين شبه واهية وردودات غير واضحة منها التمسك بآية النداء، وقد سبق القول بما فيه الكفاية لمن أنصف.
    ومنها: حديث: ((وله إمام عادل أو جائر)) وقد ضعفت هذه الزيادة وتأولها الأئمة بأن المعنى جائر في الباطن، وفائدته: أن على المسلمين أن يعملوا بظاهر العدالة وليس عليهم أن يتكلفوا معرفة الباطن، وأنه إن كان الإمام غير عادل في الباطن فلاحرج عليهم مهما كان ظاهره العدالة وأن العصمة غير شرط في الأئمة، وفيه رد على من اشترطها كالإمامية، وهذه فوائد عظيمة وتأوله الإمام القاسم عليه السلام في الاعتصام بـتأويل حسن خلاصته: أن اللام تفيد الاختصاص، فالجائر ليس بإمام للمؤمن، فليس له بإمام وإنما يعاقب من ائتم به، فلايدخل المؤمن في الوعيد بتركها مع الجائر.
    قلت: وأيضاً في الخبر: ((من تركها استخفافاً وجحوداً)). وفي بعض: ((من غير عذر)). فتاركها مع الإمام الجائر ليس مستخفاً بها ولاجاحداً لحقها مع أن هذا الخبر لايقوى على معارضة الأدلة من الآيات والأخبار المفيدة للمنع، وإجماع أهل البيت ومن شبههم حضور بعض السلف لجمع الظلمة ولاحجة في ذلك لأنه للتقية وخشية السيف والسوط أو لخشية افتراق كلمة المسلمين وغلبة أهل الكفر. وقد تخلف أمير المؤمنين عليه السلام ستة أشهر كما رواه البخاري ومسلم وغيرهما ثم طلب مصالحة أبي بكر كما في روايتهما وفي روايتيهما أن ذلك لانصراف وجوه الناس بعد موت فاطمة عليها السلام، وعندنا أن ذلك لإشفاقه على الإسلام كما قال: ((فأمسكت يدي حتى رأيت راجعة الإسلام رجعت فخشيت أن أرى في الإسلام ثلماً هو أعظم علي من فوت ولايتكم هذه)) . أو كما قال. وقد أكثر المخالفون في ذلك الإرهاب والتهويل، والمعتمد الدليل والله سبحانه الهادي إلى خير سبيل، وهذا الشرط وهو أن لايقيمها الظالم أو من ينتمي إليه وأن لايقترن بها معصية هو الذي وقع الكلام فيه، وبقية الشروط ماثبت بدليل واضح فهو صحيح ومالا فلا، والتفصيل يوجب التطويل ولايسع الحال.
    ومما لم يتضح عليه دليل اشتراط أن يدرك المصلي قدر آية من الخطبة لصحة الجمعة لقيام الخطبتين مقام ركعتين، وهذا من كلام عمر ولاحجة فيه، والمختار ماذهب إليه بعض أئمة الهدى منهم إمام الأئمة زيد بن علي والإمام المؤيد بالله والإمام المنصور بالله عبدالله بن حمزة والإمام القاسم بن محمد وولده الإمام المؤيد بالله محمد بن القاسم عليهم السلام وقد أجاب الإمام المنصور بالله عبدالله بن حمزة على جعلهم الخطبتين بمثابة ركعتين لأنه لايستقيم على أصولهم إذ قد أوجبوها على المسافر _أي: النازل وسامع النداء_، ولأنها لو كانت بمثابة ركعتين لكان من لم يستمع الأولى يصلي ثلاثاً وإجماعهم على خلافه، قال الإمام المؤيد بالله محمد بن القاسم: ويلزمهم أيضاً ألا يتولاهما ـ أي: الخطبتين ـ والصلاة إلا شخص واحد كالصلاة وهم لايشترطونه انتهى. والأخبار واردة: ((أن من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة)). وهذا عام في الجمعة وغيرها مع أن في بعض الروايات: (( من أدرك من صلاة الجمعة ركعة فقد أدرك )) وعلى الجملة فلا تسقط فريضة الجمعة المقطوع بها بلا دليل والله تعالى ولي التوفيق. قلت: وهذا هو المختار المعمول به عندي وكذا غيرها من الشروط التي لم يقم عليها دليل واضح، فلا معنى لاسقاط هذه الفريضة المؤكدة المعلومة في القرآن بشروط لم ينزل الله بها من سلطان والله المستعان.
    avatar
    alhashimi
    طالب متميز

    ذكر عدد الرسائل : 163
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : طالب
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 54
    تاريخ التسجيل : 14/04/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف alhashimi السبت يونيو 13, 2009 9:45 pm

    حياك الله اخي مالك
    يا اخي الراجل طلب فتوى تخصه هو وانت جبت نقل طويل للعلامه مجد الدين رحمه الله

    الراجل يريد فتوى من عالم معاصر موجود وعلى كل سؤال على حده

    وارجو ان تنقلو اسءلته الى احد العلماء اذا كنتم في صنعاء وسرعه الرد عليها
    وبما ان هذا القسم قسم فتاوى فمن المفترض لا يجيب احد سوى العلماء

    ارجو سرعه الرد لكي اتمكن من نقل بقيه الفتاوى فهي كثيره في مجالس ال محمد ولا احد يجيب
    وشكرا لك على نقلك
    المصلوب بالكناسه
    المصلوب بالكناسه
    مشرف
    مشرف

    ذكر عدد الرسائل : 341
    العمر : 30
    العمل/الترفيه : طالب
    اضف نقطة : 102
    تاريخ التسجيل : 07/12/2007

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف المصلوب بالكناسه الأربعاء يونيو 24, 2009 2:27 pm

    السلام عليكم طرحت هذه الاسئله كما هي على أحد العلماء فقال لي بإنه سيجب عنها
    تحياتي


    __.:::::___:::::.__


    طلب فتاوى 309915112
    إقرع الباب وناد*** يارفيقآ بالعباد
    أناعبد وأبن عبد*** وإلى الحفرة غاد
    ليس لي زاد ولكن*** حسن ظني فيك زاد

    برحمت ربي نجى من نجى ### وحاز الامان بيوم الفزع
    avatar
    alhashimi
    طالب متميز

    ذكر عدد الرسائل : 163
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : طالب
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 54
    تاريخ التسجيل : 14/04/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف alhashimi الأربعاء يونيو 24, 2009 2:33 pm

    المصلوب بالكناسه كتب:السلام عليكم طرحت هذه الاسئله كما هي على أحد العلماء فقال لي بإنه سيجب عنها
    تحياتي

    انا منتظرها بفارغ الصبر

    عشان احط الفتاوى الاخرى

    لا تنسى ما تحط اسم العالم اللي جاوب عليها
    عشان لما اوضعها في المجالس اذكر اسم العالم والا سوف يحذفو الفتوى
    avatar
    مالك الاشتر
    عضو مشارك

    ذكر عدد الرسائل : 60
    العمر : 35
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : أخضري
    الدوله : طلب فتاوى YemenC
    اضف نقطة : 33
    تاريخ التسجيل : 25/08/2008

    GMT - 12 Hours رد: طلب فتاوى

    مُساهمة من طرف مالك الاشتر الخميس يونيو 25, 2009 7:22 pm

    او يكون اجتهاد من علمائنا الافاضل

    يا اخي الراجل طلب فتوى تخصه هو وانت جبت نقل طويل للعلامه مجد الدين رحمه الله


    !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء مايو 11, 2021 12:51 am